أمومة وطفولة

إحذري من وجود طفلك في الحمام بمفرده

ذكرت صحيفة ميرور البريطانية ان هناك رضيع بريطاني يبلغ من العمر 13 شهراً فقط، بعد أن تركته والدته في حوض الاستحمام دقيقتين فقط لتفقد الغسيل.

ذكرت التقارير، أن الطفل غرق في الحوض، ونقل على الفور إلى المستشفى، ولكنه مات رغم الإنعاش القلبي الرئوي.

وقالت الأم للمحققين إنها غادرت الحمام لمدة دقيقتين لتفقد الغسيل، لكنها سمعت صراخ أحد أطفالها، بعد أن شاهد شقيقه يغرق في الماء، فسارعت إلى الاتصال بالإسعاف في محاولة لإنقاذه.

وحاول المسعفون إنقاذه مع الزمن، لكنه مات بعد أن تعرض إلى ضرر بليغ في الدماغ.

واعتبرت ماريان جونسون مساعدة الطب الشرعي الحادث قتلاً غير متعمد، وحملت الوالدة مسؤولية وفاته، لكن الشرطة قالت إنها لن تتخذ أي إجراء ضد الأسرة، في غياب دليل على تعمد الأم إغراق الطفل، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

وقررت أسرة أوليفر التبرع بأعضائه، للمساهمة في إنقاذ حياة أطفال يُعانون من أمراض مزمنة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق