العرب والعالم

الموت يغيب كاتبا مصريا شابا بعد ساعات من توقعه وفاته

غيب الموت كاتبا مصريا شابا، اليوم الخميس، وذلك بعد ساعات من توقعه وفاته عبر موقع “فيسبوك”.

رحل الكاتب، محمد حسن خليفة، عن عمر 23 عاما، أثناء تواجده في افتتاح الدورة الـ51 لمعرض القاهرة الدولي للكتاب، من أجل توقيع مجموعته القصصية “إعلان من قلب وحيد”.

وكان خليفة قد شارك، أمس الأربعاء، عبر حسابه على “فيسبوك”، نصا مقتبسا من إحدى قصصه المعنونة بـ”روحي مقبرة”، جاء فيه: “علقت خبر موتي على الحائط، وكل صباح ومساء كنت ألقي نظرة عليه، لأطمئن أن ورقة الجرنال التي كتبت فيها الخبر بخط كبير وصفحة أولى بعيدا عن الوفيات ما زالت سليمة، وتستطيع أن تقاوم معي الأيام القادمة”، ما جعل العديد من متابعيه يتكهنون بأنه توقع وفاته.

ولكن أثناء تواجده في أول أيام المعرض، شعر محمد حسن خليفة، بالإرهاق والتعب قبل أن يتوقف قلبه عن الخفقان.

وذكر إسلام أحمد، مالك دار نشر “تبارك” التي تملك حقوق نشر مجموعته، أن خليفة بعدما غادر جناح “دار تبارك”، سار في أروقة معرض الكتاب، قبل أن يسقط مغشيا عليه، بحسب صحيفة “اليوم السابع” المصرية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق