أمومة وطفولة

كيف تتغلبي على “الحساسية” أثناء الحمل ؟

حكة البشرة متوسطة الشدة من المتاعب الشائعة خلال أشهر الحمل، وتحدث نتيجة زيادة تدفق الدم صوب الجلد الذي يتمدد بدوره تحت تأثير التغير الهرموني. لا ينبغي القلق من هذه المشكلة، ويمكنك استخدام العلاجات المنزلية التالية لتخفيف الأمر بشكل كبير:

الصبار أو الألوفيرا من المواد التي تخفف حكة البشرة، وتحارب أية التهابات تهاجم الجلد، ضعي هلام جل الألوفيرا على الجلد بضعة دقائق، ثم اغسليه بالماء الفاتر.

يحتوي زيت جوز الهند على مضادات لالتهابات البشرة تريحك من حكة الجلد.

عصير الليمون من العلاجات المنزلية التي تعيد التوازن الحمضي القلوي للجلد، وتخفف الانزعاج من الحكة.

البيكينج صودا أيضاً تعيد التوازن الحمضي القلوي للبشرة الذي يختل مع تمدد الجلد أثناء الحمل.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق