منوعات

بالصور.. أم تقضي يومها الأخير في حفل زفاف إبنتها

قضت والدة العروس  ، “ليونا” يومهاا الأخير خارج المستشفى لكي تحضر زفاف ابنتها الوحيدة “جيسيكا كويجلي” على الرغم من شدة مرضها ولكنها فضلت ان تقضي يومها الأخير بجانب ابنتها لتساندها في يومها المميز.

حيث تم تشخيص مرض ليونا بانها مصابة بنوع نادر من السرطان عام 2016  ، قررت ليونا ان تقاوم المرض في هذا ليوم المميز في حياة ابنتها الوحيدة وخرجت من المستشفى على الرغم من خطورة ذل على حياتها .

وقالت الفتاة البالغة من العمر 27 عما ان صحة والدتها لم تكن بها لسوء الى ان اشتد عليها المرض قبل زفافها على صديقها ادم مما دفعهم الى تقديم موعد زواجهم .

وأضافت جيسيكا في حديثها لصحيفة ديلي ميل بأن والدتها كانت عنيدة وتقاوم المرض باستمرار وكانت مصرة على حضور حفل زفافها وبالفعل تم نقلها من المستشفى الموجود بسيدني الأسترالية وكان من المقرر اعادتها في نفس اليوم .

كما ألقت ليونا خطابا مؤثرا للغاية امام الحضور تعبر فيه عن مدى حبها لأبنتها قائلة “قد لا اكون ممسكة بيدك كل يوم ولكني سأكون دائما في قلبك ” ، ثم توفت الأم بعد اسابيع قليلة من حضور حفل زفاف ابنتها ، حيث يعتبر بأنه اخر يوم قضته ليونا خارج المستشفى بجانب ابنتها .

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق